X
تبلیغات
پیکوفایل
رایتل

بشاره الخوری {الاخطل الصغیر}

بشارة عبد الله الخوری المعروف بالأخطل الصغیر ولقب أیضا بشاعر الحب والهوى. وسبب تسمیته بالأخطل الصغیر اقتداءه بالشاعر الأموی الأخطل التغلبی

  • ولد فی بیروت عام 1885، وتوفی فیها بتاریخ 31 یولیو 1968.
  • تلقى تعلیمه الأولی فی الکتاب ثم أکمل فی مدرسة الحکمة والفریر وغیرهما من مدارس ذلک العهد.


دید فی الشعر العربی المعاصر ویمتاز شعره بالغنائیة الرقیقة والکلمة المختارة بعنایة فائقة.

اقتباسات من اشعاره ومؤلفاته  

 

من أشهر أعماله التی تغنی بها نجوم الفن والغناء فی الوطن العربی، قصیدة "یبکی ویضحک" والتی تغنت بها السیدة فیروز.لالا

یـبـکـی ویـضـحـک لاحـزنـاً ولا فـرحـاکـعاشقٍ خـطَّ سطراً فی الهوى ومحا
من بسمة النجم همس فی قصائدهومـن مـخالـسـه الـضّـبـی الذی سـنحا
قـلبٌ تــمـرس بــاللـذات وهــو فـتـىکـبـرعـم لـمـسـتـه الریـح فـانفتحا
مـاللأقاحیة السـمراء قـد صـرفتعـنّـا هـواهـا؟أرق الـحسن مـاسمحا
لو کـنت تدرین مـا ألقاه مـن شـجنلـکنت أرفـق مـن آسـى ومـن صفحا

و کذلک تغنی الموسیقار محمد عبد الوهاب برائعته "جفنه علم الغزل".

جفنهُ علَّم الغزلْومن العلم ما قتلْ
فحرقنا نفوسنافی جحیم من القبلْ
ونشدنا ولم نزلحلم الحب والشباب
حلم الزهر والندىحلم اللهو والشراب
هاتها من ید الرضىجرعةً تبعث الجنون
کیف یشکو من الظمامن له هذه العیون
یا حبیبی، أکُلَّماضمنا للهوى مکان
اشعلوا النار حولنافغدونا لها دخان
قل لمن لام فی الهوىهکذا الحسن قد أمر
إن عشقنا.. فعذرناأن فی وجهنا نظر

وربما کانت قصیدة الهوى والشباب التی حمل الدیوان الشهیر عنوانها اقرب إلى شعر اللوعة فهو فیها یخاطب قلبه مرة وحبیبه مرة ویکاد الیأس یغلبه حین یقول:

الهوى والشباب والأمل المنشودتوحی فتبعث الشعر حیّا
الهوى والشباب والامل المنشودضاعت جمیعها من یدیّا
یا أیها الخافق المعذب یا قلبینزحت الدموع من مقلتیّا
فحتم على إرسال دمعیکلما لاح بارق فی محیّا
حبیبی لأجل عینیک ما القىوما أول الوشاة علیّا
أأنا العاشق الوحید لتلقیتبعات الهوى على کتفیّا